الرئيسية / الجريدة الفنية / فنون عالمية / كيم كارداشيان ترسب في إمتحانات القانون للمرة الثانية

كيم كارداشيان ترسب في إمتحانات القانون للمرة الثانية

كشفت نجمة تلفزيون الواقع وسيدة الأعمال “كيم كارداشيان” عن فشلها في إجتياز امتحان القانون ‏للسنة الأولى للمرة الثانية في ختام البرنامج التلفزيوني الناجح‎ KEEP UP WITH THE ‎KARDISHIANS ‎ الذي ظل يُعرض لمدة 14 عاماً مما دفع العائلة إلى الشهرة والثروة العالمية‎.‎
وبحسب موقع‎ “BBC” ‎تأتي هذه الانتكاسة الأخيرة بعد أسابيع قليلة فقط من كشف “كيم” أنها ‏فشلت في محاولتها الأولى في الامتحان. بدت “كيم” مستاءة بشكل واضح بعد أن فحصت ‏نتائجها عبر الإنترنت وأدركت أنها فشلت. قالت في اعترافها أمام الكاميرا: “لقد فشلت! هذا أمر ‏مزعج حقًا. أشعر بالضيق والقلق التام. قضيت ستة أسابيع متتالية ، من 10 إلى 12 ساعة في ‏اليوم، أدرس، وكان من المهم جدًا بالنسبة لي أن آخذ هذا. وعدم المرور يضعف روحك ويجعلك ‏ترغب في الاستسلام‎”.‎
فيما تعهدت بإجراء الامتحان للمرة الثالثة في وقت لاحق من هذا الشهر. قالت “كيم” : “عليَّ أن ‏أفعل ما هو أفضل في المستقبل‎”.‎
وتهدف “كارداشيان” بدراسة القانون الحصول على شهادة لفتح مكتب محاماة خاص بها بهدف ‏التركيز على الأحكام وإصلاح السجون بعد الانتهاء من شهادتها‎.‎
في العام الماضي، زارت نجمة الواقع البيت الأبيض مع سجينات ساعدت في إطلاق سراحهن. ‏تم إنهاء أحكام السجن الصادرة بحق “كريستال مونوز” و”جوديث نيجرون” و”تينيس هول” بعد أن ‏ضغطت “كارداشيان” على الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب‎”.‎
كانت النساء قد سُجنن بسبب جرائم تتعلق بالمخدرات وجرائم ذوي الياقات البيضاء (مصطلح ‏يُطلق على الجرائم غير العنيفة والمرتكبة لدوافع مالية من قبل رجال الأعمال وأصحاب النفوذ)، ‏وكان لديهن أطفال صغار عندما سُجنن‎.‎
كما تقوم “كارداشيان” أيضًا بحملة من أجل تغييرات في نظام العدالة في الولايات المتحدة، ولا ‏سيما الأحكام الطويلة التي صدرت على الجناة لأول مرة والتأثير غير المتناسب على مجتمعات ‏الأقليات العرقية‎.‎

شاهد أيضاً

جينيفر لوبيز في بطولة فيلم الخيال “Atlas” على “Netflix”

تعاقدت النجمة العالمية جينيفر لوبيز على فيلم جديد بعنوان “Atlas”، حيث أكدت مصادر لموقع deadline …